موقع الدكتور عمر الطالب

 

أعلام الموصل في القرن العشرين للعلامة الدكتور عمر محمد الطالب

(حرف الطاء)

 

 

طارق ظاهر الحاصود 2

طارق فضل محمد عبد الله 1938- 2

طارق حسن مصطفى عمادي 1937- 2

طارق حسين محمد الحجية 1966- 3

طارق صالح الزبيدي 1940- 3

طارق صالح عباوي  3

طارق علي شريف   3

طارق فاضل جارو السنجري 1943- 4

طارق قصاب باشي 1937- 6

طارق محمود آل يعقوب 1946- 6

طارق يوسف خمركو 1954- 7

طاهر قاسم عبد الرحمن الدباغ 1937- 7

طلال إبراهيم عبد الرحمن سليم القزاز 1940- 7

طلال حسن 1939- 8

طلال صفاوي 1941- 9

طلال عبد الرحمن 1952- 10

طلال عبد المجيد 1942-1983  10

طلال عيسى 1947- 12

طلال يحيى ابراهيم الطوبجي 1960- 12

طلعت رشاد الياور 1932- 12

طليع ذنون جاسم 1936- 12

طه الحاج الياس 1923-  12

طه محمود حسين شلاوي 1954- 13

 

 

طارق ظاهر الحاصود

 ولد في الموصل /بكالوريوس/ كلية التربية/ جامعة الموصل 1969. تم تعيينه في 28/1/1970 مدرس ثانوية تلكيف للبنين. من سنة 1976 إلى 1997 مدرس إعدادية المستقبل للبنين، من سنة 1994 إلى 1997 مدرس مشرف، من سنة 1997 إلى 2005 مشرف اختصاصي تربوي.

طارق فضل محمد عبد الله 1938-

 ولد في الموصل 1938. خريج جامعة بغداد. بكالوريوس آداب في الجغرافية. وأنهى الدراسة من مدرسة دهوك الابتدائية سنة 1952وأنهى الدراسة المتوسطة من المتوسطة الغربية موصل 1954أنهى الدراسة الإعدادية من ثانوية نقابة المعلمين المسائية 1956. وهو موظف في مديرية الأشغال العسكرية ينة 1954-1956. وانتسب إلى كلية الآداب والعلوم في بغداد 1956وتخرج سنة 1962. وعمل في جريدة الجمهورية لسان حال ثورة 14تموز1958. وتم تعيينه مدرساً في ثانوية راوه للبنين من 30/10/1962ولغاية 13/4/1963. ونقل إلى ملاحظ في وزارة الإسكان من 13/4/1963ولغاية18/12/1963عمل في شركة سيمس العراقية (فرع أدوية باير وشركة المكائن والآلات الزراعية والشركة العربية للتجارة في بغداد.

 بعد 18 تشرين 1964نقل إلى مدرس متوسطة الوثبة ثم مدرساً في متوسطة الجمهورية للبنين في السليمانية إلى سنة 20/4/1964. وعمل في كركوك في المتوسطة الغربية ومتوسطة الحكمة وثانوية المصلى ومتوسطة التون كبري إلى 17/10/1965كمدرس. وعمل مدرساً في المتوسطة المركزية في الموصل ومن ثم متوسطة المثنى للبنين في الموصل إلى 6/11/1969. وعمل معاوناً في متوسطة المثنى للبنين ومن ثم مديراً لها من 6/11/1969ولغاية 29/9/1976.تم نقله إلى الإعدادية الشرقية مديراً لها من 29/9/1976ولغاية 16/2/1982. بعدها عين مشرفاً اختصاصاً إدارياً في 16/2/1982ثم أصبح اختصاصي إداري أول. تم إحالته إلى التقاعد في 2/1/2001 لبلوغه السن القانونية 63سنة ثم تجديد مدة خدمته وعاد إلى الوظيفة في 8/1/2002ولا زال في الخدمة.شارك في منطقة المؤتمرات التربوية في المحافظة وشارك في كتابة البحوث لهذه المؤتمرات. شارك في معظم اللجان التربوية والعلمية. عمل في مركز فحص الدراسة الابتدائية ومركز فحص الدراسة المتوسطة ومركز فحص الدراسة الإعدادية ومركز فحص الامتحانات الموحدة. عمل مديراً لمتوسطة الأندلس المسائية لمدة خمس سنوات إضافة لوظيفته. وجه له أكثر من 50 شكر وتقدير من وزارة التربية والمديرية العامة للتربية في محافظة نينوى ونقابة المعلمين وجامعة الموصل. عمل في الحقل السياسي والاجتماعي والنقابي.

طارق حسن مصطفى عمادي 1937-

ولد في العمادية من اقضية الموصل. انهى دراسته الاولية في دهوك. حصل على الدكتوراه في التربة الزراعية. تولى عمادة كلية الزراعة في جامعة بغداد ثم تولى رئاسة جامعة السليمانية. مارس التدريس في كلية الزراعة (قسم التربة) بجامعة بغداد. نشر عشرين بحثاً في مجلات علمية محلية وعالمية.

له كتاب باسم (العناصر الغذائية الصغرى في الزراعة1990). تتركز كتاباته حول دور العناصر الغذائية الصغرى في الانتاج الزراعي. حضر العديد من المؤتمرات العلمية.

طارق حسين محمد الحجية 1966-

 من مواليد 1966، حصل على شهادة البكالوريوس في التربية الرياضية عام 1990،حصل على شهادة الماجستير تربية رياضية جامعة الموصل 2005 بدأ لاعباً لكرة القدم في محافظة نينوى مع مركز شباب الموصل والفرق الشعبية ثم نادي الموصل الرياضي لسنين عديدة حصل مع نادي الموصل على بطولات محلية واشترك معه في مواسم عديدة ضمن دوري أندية القطر مثل أندية أخرى كالنفط ومنها نادي الجيش لعدة مواسم حصل على بطولة جامعات القطر مع منتخب جامعة الموصل للأعوام (85-86-87) استدعي للمنتخب الوطني بكرة القدم من قبل المدرب عمو بابا.

انتقل للتدريب منذ سنوات خلت بدأ مشواره التدريبي مع الفئات العمرية وشباب نادي الموصل ،ثم عمل مدرباً لبعض الفرق الشمالية منها نادي عقره الرياضي الذي حصل معه على نتائج طيبة في دوري أندية القطر للدرجة الأولى عمل مع نادي زاخو الذي يعد من فرق أندية القطر الممتازة في الدوري العراقي حصل على شهادة تدريبية فئة (2) من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم حصل على شهادة تدريبية من الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم وكان من الأوائل على تلك الدورة عام (2004) كانت رسالته التي قدمها للماجستير في التربية الرياضية في جامعة الموصل فرصة له لاثبات قدراته التي اكتسبها من خلال حياته الرياضية الميدانية نوقشت رسالته في 30/ تشرين الأول 2005 والموسومة بـ (أثر منهاج تدريبي بدني قائم على أسس أنظمة إنتاج الطاقة في عدد من الصفات البدنية والمهارية لدى لاعبي كرة القدم الشباب).

طارق صالح الزبيدي 1940-

 ولد في الموصل ودخل الكلية الطبية في بغداد وحصل على الشهادة ثم سافر الى الخارج وحصل على الدكتوراه في صحة المجتمع، رئيس قسم التحليلات المرضية ورئيس قسم صحة المجتمع في المعهد الطبي التقني، وعضو جمعية المايكروبايولوجيني. حضر المؤتمرات العلمية في بريطانيا والمانيا وايسلندا نشر بعض ابحاثه في اميركا عام 1970.

ومن مؤلفاته: التراث العلمي العربي الطبي 1991 2- السلوك المهني 1993 3- مفهوم علم المناعة(مترجم)1991 4-التحالف الشاذ: اسرائيل وجنوب افريقيا 1988.

طارق صالح عباوي

ولد في الموصل وتلقى فيها علومه الاولية. نال الدبلوم العالي عام 1965 من جامعة براونشفايك الهندسية/ المانيا الاتحادية ونال الدكتوراه عام 1967 من الجامعة نفسها عن رسالته (حول طرق التطبيق الدقيق بواسطة الفورامنيفرا من ترسبات الكريتاسي الاعلى في منطقة هانوفر- ليرته/ المانيا الاتحادية).

 وانتمى الى كلية العلوم/ قسم الجيولوجي/ جامعة الموصل. اشرف على عدة رسائل جامعية. ونشر عدة بحوث في مجلات اكاديمية. والف كتاباً عن (علم المتحجرات).

طارق علي شريف

أصدر مجموعته (الرحيل إلى مدن الفرح) عام 1967وفيها قصص جيدة إلا أنه توقف عن الكتابة هو الآخر.

طارق فاضل جارو السنجري 1943-

مواليد 1943/ الموصل، دبلوم معهد المعلمين 1966، عضو مؤسس لفرقة مسرح الرواد عام 1968، عضو مؤسس لنقابة الفنانين عام 1974" فرع الموصل"، عضو مؤسس لدور الثقافة الجماهيرية في محافظة نينوى، عضو الهيئة الإدارية لنادي الفنون 1974-1977، رئيس فرقة مسرح الرواد وسكرتيرها لمدة 14سنه، مدير المركز الثقافي العراقي في تركيا انقرا 1977-1983، يعمل حالياً رئيس قسم الإنتاج التلفزيوني في الموصل، خدمته الفعلية في مجال الإذاعة والتلفزيون 34عاماً.

الأعمال المسرحية

أ-التمثيل

-أول عمل مسرحي حقيقي كان عام 1959

-مسرحية (نموت ولا نسلم) قدمت على مسرح نقابة المعلمين الصيفي في منطقة رأس الجادة لمصلحة ثورة الجزائر قبل الاستقلال أخرجها الزميل علي إحسان الجراح ثم توالت المسرحيات بعدها كثيرة منها (تؤمر بيك) (رأس الشليلة) يوسف العاني.

المسرحية

المخرج

المؤلف

السنة

الدور

المصنع

محمد نوري طبو

محمود فتحي

1970

دور رئيسي

كنز الحمراء

حكمت الكلو

جبر الدين سكس

1971

= =

لا صورة ولا سيرة

عبد الوهاب أرمله

عن مسرحية مونير المتري النبيل

1973

= =

خيل الشمس

ياسين طه ياسين

عرضت في بغداد

1973

= =

ادابا

محمد نوري طبو

معد الجبوري

1971

 

ثم غاب القمر

عبد الوهاب أرمله

جون شتاينبل

1970

العامل إلكسي

المخاض

ياسين طه ياسين

 

1975

عرضت في بغداد

ب-الأعمال المسرحية المؤلفة

 المسرحية المخرج المكان السنة

يوميات مصور جسام فاضل دهوك، الموصل، تلعفر، تلكيف،

 مسرح جامعة الموصل1988

حكاية المؤمن شعبانمحمد نوري طبو الموصل1992

لقطه ولقطهمحمد نوري طبو الموصل1994

بلاد القمر (الأميرة والحب) موفق الطائي الموصل2000

جـ- الأعمال المسرحية المترجمة من اللغة التركية

-مدحت المزيقجي المولف عزيز نسن قدمتها الفرقة القومية إخراج د.جلال جميل

-[ترجمة وإعداد] 1984

أصل عنوان المسرحية "ألا تكلين قليلاً؟"

-مسرحية مقامات أبو سمرا قدمتها فرقة النجاح بغداد أخرجها الفنان محسن العلي ودام عرضها سنتين 1991

-المسرحية من تأليف خلدون

كنار (إعداد وترجمة وتعريف)

مسرحية منو المخبل الفرقة القومية-نينوى إخراج د.جلال جميل1985

المؤلف فهمي باش كوت

تحت عنوان (الطفل الكبير)

أولاً:- الخبرة العملية والفعلية في المسرح

ت

اسم المسرحية

الدور

إخراج

السنة

1

الساعة الواحدة

الفراش

موسى الخالصي

1964

2

النمو والموت

الفارسي

سالم الزيدي

1964

3

ميراث الريح

القاضي

فيصل صالح

1965

4

حلم ليلة صيف

اكيوس

محسن سعدون

1965

5

رجال وفئران

كيرلي

حكمت الكلو

1968

6

بس كول

الموظف

علي إحسان الجراح

1970

7

المسحاة

حمدان

صباح إبراهيم

1971

8

الثور يا ملك الزمان

المجنون

عصام عبد الرحمن

1971

9

لا صورة ولا سيرة

أستاذ الرقص

عبد الوهاب أرملة

1973

10

شايف خير

الملا

عصام عبد الرحمن

1974

11

السيف

الشيخ

راكان العلاف

1984

12

منو المخبل

أحمد

جلال جميل

1985

13

محلتنا

محمد

شفاء العمري

1986

14

شليله أوضايع رأسه

شيرازي

غازي فيصل

1978

15

مالك المفتاح

الوزير

يس طه يس

1993

16

الميلاد

الرسول

موفق الطائي

1999

ثانياً:الخبرة العملية والفعلية في الإخراج المسرحي:

ت

اسم المسرحية

المؤلف

الدور

السنة

1

طلوع القمر

ليدي جريجوري

إخراج

1967

2

الرجال السوداء

د.محمد نوري طبو

إخراج

1969

3

حلال المشاكل

محمد نوري طبو

إخراج

1969

4

المدمن

توفيق البصيري

إخراج

1969

5

أزهار تحترق

محمد نوري طبو

إخراج

1969

6

بطلنا الكذب

راسم السياح

إخراج

1970

7

المصنع

محمد فتحي

إخراج

1970

8

آدابا

معد الجبوري

إخراج

1972

9

التعداد بين الأمس واليوم

سمير يس دهش

إخراج

1977

10

جوهر القضية

ناظم حكمت

إخراج

1978

11

الشهداء ينهضون

نبيل بدران

إخراج

1979

12

زلم ديرتنا

زيدان حمود

إخراج

1979

13

المهرج

سعد الله ونوس

إخراج

1980

14

مشروع حب

محمد نوري طبو

إخراج

1983

15

المرسم

يوسف يوسف

إخراج

1984

16

إمبراطور للبيع

محمد عطا الله

إخراج

1986

17

حكاية شعبان

طارق فاضل

إخراج

1993

18

لقطة ولقطة

طارق فاضل

إخراج

1994

19

الخان والسلطان

محمود العزاوي

إخراج

1995

 

طارق قصاب باشي 1937-

 اكمل دراسته الاولية في لواء الموصل وحصل على شهادة طب الاسنان من جامعة بغداد عام 1965 وحصل على ماجستير طب الاسنان عام 1979 من جامعة نيويورك الرسمية عام 1979 كلف بتهيئة كلية طب الاسنان المستحدثة في جامعة الموصل ونقل اليها عام 1981 وكيلاً للعميد ثم عميداً وهو اول عميد فيها 1983، 1986، 1988، 1992، 1995.

طارق محمود آل يعقوب 1946-

ولد في الموصل واكمل دراسته الاولية فيها حصل على شهادة الصيدلة/ جامعة بغداد 1971. حصل على شهادة الماجستير احياء مجهرية من جامعة مانجستر 1984. وعلوم طبية جامعة شيفلد ودكتوراه عام 1987 في جامعة مانجستر. مدرس كلية الصيدلة ومعاون فيها 1992-1997 ورئيس فرع الادوية في كلية الصيدلة 1937 لحد الان.

طارق يوسف خمركو 1954-

حصل على شهادة طب اسنان جامعة بغداد 1975، ودبلوم عالي من كلية الجراحين الملكية 1983، وماجستير صحة اسنان 1984. استاذ مساعد كلية طب الاسنان 1995 لحد الآن.

طاهر قاسم عبد الرحمن الدباغ 1937-

 ولد بالموصل وتلقى علومه الابتدائية والثانوية فيها ونال شهادة البكالوريوس في الطب العام 1960 من جامعة بغداد/كلية الطب وذهب للتخصص في جامعة ادنبرة بانكلترا في كلية الطب الملكية ونال MRCPعام 1966 وFRCPعام 1979. ونال الاستاذية عام 1983.

 تخصصه العام في الطب الباطني وتخصصه الخاص في الغدد الصم دخل عدة دورات تدريبية، الجديد في امراض الغدد الصم في ادنبرة عام 1974، ودورة في المناعة ببغداد عام 1974 ودورة عن ايض الكالسيوم في جامعة ليدز بانكلترا عام 1978 اشرف على طلبة الماجستير، له ابحاث علمية منشورة في المجلات الاكاديمية العربية والاجنبية منها: (1)ضخامة الغدد الدرقية (2)حصى المجاري البولية وحصاه المثانة المتوطنة (3) التسمم بمركبات الزئبق العضوية (4) داء السكر (5) الاكياس المائية (6) زواج ذوي القربى وله مقالات منشورة في مجلة الجامعة وقد شارك في ترجمة كتاب الطب الباطني.

 يعد افضل طبيب في الغدد والسكر تقلد مناصب ادارية كثيرة حسن الاخلاق رائع السيرة. يعد مثالاً للطبيب الناجح. مدرس واستاذ مساعد واستاذ في كلية الطب/جامعة الموصل 1967-1977 ولحد الان رئيس فرع الطب في كلية طب الموصل 1993-1998 وممثل كلية طب الموصل في المجلس العلمي العربي للطب الباطني 1981-1996.

طلال إبراهيم عبد الرحمن سليم القزاز 1940-

 ولد في الموصل 29/4/1940. بكالوريوس تربية وعلم النفس. كلية التربية/جامعة بغداد1964.

الوظائف التي اشغلها: 1-مدرس دار المعلمين الابتدائية في محافظة الأنبار، 2-مدرس معهد المعلمين في الموصل، 3-مدرس منسب للإشراف على شؤون المناهج والكتب والوسائل التعليمية في تربية نينوى، 4-باحث علمي في تربية نينوى، 5-مديراً للشؤون الفنية في تربية نينوى 1982، 6-مدير قسم متميز بدرجة مدير عام 1996بعد إجتياره دورة القيادات الإدارية الثانية.

7-عمل إضافة إلى وظيفته بما يلي:-

أ-عضو أقدم منتدب لمدة يومين في محكمة الأحداث في نينوى وعلى مدى (15)عاماً

ب-عضواً في لجنة التوعية المرورية على مدى (10) سنوات

ج-عضواً في لجنة الرعاية الصحية الأولية في دائرة صحة نينوى على مدى (10)سنوات ولحد الآن

8-البحوث والدراسات والاهتمامات الشخصية والدوات:-

لديه العديد من البحوث والدراسات في مجال اختصاصه منها:-

1-مجالس الأباء والمعلمين. 2-الطريق إلى مكتبة مدرسية متطورة. 3-التسرب أسبابه وعلاجه (دراسة تحليلية)

4-جرائم الناشئين أسبابها وعلاجها. 5-واقع عملية تقويم الكتب المدرسية. 6-استخدام الحاسوب في التعليم والتعلم في المرحلة الإعدادية في محافظة نينوى. 7-الجريمة أسبابها ودوافعها ودور الطلبة في الوقاية منها

8-لدية العديد من الإبداعات والمبادرات في مجال عمله والتي ساهمت في تطوير العملية التربوية وحصل على كتب تلطيف بشأنها. 9-ساهم في العديد من الندوات العلمية المتخصصة والحلقات الدراسية والدورات التأهيلية والتنشيطية لرفع مستوى أداء العاملين في الحقل التربوي. 10-ساهم بشكل فاعل في إعداد تقارير وبحوث المؤتمرات التربوية الفرعية لتربية نينوى(10)مؤتمرات فرعية. 11-ساهم في الندوة القطرية لتطوير المكتبات التي أقامتها اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم في بغداد. 12-ساهم في إعداد بحوث وتقارير لجنة الجمهور في الوقاية من الجريمة في محافظة نينوى. 13-اجتاز دورة القيادات الإدارية التي أقامها معهد التدريب والتطوير التربوي في بغداد وحصل على درجة 89%وتقديرجيد جداً. 14-حصل على وسام يوم العلم مع شهادة تقديرية عام 1999. 15-حصل على اكثر من 100مائة كتاب شكر وتقدير وتثمين جهود خلال مسيرته في الميدان التربوي.

طلال حسن 1939-

ولد طلال حسن في الموصل عام 1939، وقضى معظم سني دراسته الابتدائية في الموصل، عدا سنتين قضاهما في دهوك، واكمل دراسته المتوسطة والثانوية في الموصل والتحق بالدورة التربوية الصيفية والتي فتحها عبد الكريم قاسم بعد ثورة الرابع عشر من تموز عام 1958 من اجل تهيئة كادر تعليمي، وعين معلماً مستخدماً في القيارة عام 1958 وانتقل الى عدة مدارس ابتدائية في الارياف حتى نقل الى مدرسة (ميسلون) الابتدائية في الموصل، وبقي فيها خمس عشرة سنة حتى احيل على التقاعد عام 1986. شغف بالقراءة منذ المراحل الابتدائية الاولى واحب الفنون ولاسيما السينما والمسرح. ومارس الكتابة في اواسط الستينات حينما نشر نقداً لمسرحية (فلسطين) في جريدة فتى العرب. وقد كتب المسرحية عبد الاله حسن. ونشر اول مسرحية للاطفال في مجلة النبراس الموصلية عام 1973 بعنوان (الوسام). واحب الكتابة لمسرح الاطفال فنشر العديد من المسرحيات اما اول مسرحية للكبار فقد نشرها في مجلة النبراس ايضاً وكانت بعنوان (الثلوج) ثم اتجه الى كتابة القصة ونشر ثلاث قصص ثم اتجه الى الكتابة للاطفال ونشر اول قصة له في مجلة المزمار عام 1975. وقام طلال حسن بكتابة السيناريو ونشر له في (مجلتي) اكثر من ثلاثين سيناريو للاطفال. واكثر من خمسين ومائتي قصة للاطفال، واعّد ثلاثين مسرحية تعليمية في اطار كوميدي لمسرح الدمى وقد اعد بعضها عن قصص منشورة له. وترجمت مسرحيته (غابة اليوتوبيا) الى اللغة الكردية ومثلت على المسرح في العديد من المحافظات ومثلت في الاردن ايضاً، ومثلت له مسرحية (ريم) وقد استمر عرضها ثمانية اشهر.

 نشر في الصحف والمجلات المحلية ولاسيما جريدة فتى العرب والحدباء ومجلة النبراس ومجلة الجامعة ومن المجلات العراقية الاقلام والاديب المعاصرومجلتي والمزمار. ونشر في مجلات عربية مثل مجلة افكار الاردنية واسامة السورية والبيان الكويتية وهو مازال معطاء كثير الكتابة وفي ادراجه عشرات القصص التي تنتظر النشر. وتقوم جريدة الدستور الاردنية بأعادة نشر قصصه التي كتبها حول القضية الفلسطينية وثورة الحجارة منذ اكثر من سنة ويبلغ عددها خمسين قصة.

كتب للمؤلف: 1-الحمامة، دار ثقافة الاطفال1976. 2-البحر، الموصل1978. 3-ليث وملك الريح، دار ثقافة الاطفال1980. 4-كتابات قيس وزينب، كتاب اسامة الشهري دمشق، 1983. 5-الغراء، دار ثقافة الاطفال، 1984. 6-نداء البراري، دار ثقافة الاطفال1985. 7-عش لأثنين، اتحاد الكتاب العرب-دمشق1986. 8-العش، دار ثقافة الاطفال1989. 9-من يوقظ الشمس، دار ثقافة الاطفال، 1993.

مسرحيات للاطفال: 1-الوسام، النبراس-الموصل، 1973. 2-الاطفال يمثلون، النبراس-الموصل، 1976. 3-الصخرة، النبراس-الموصل، 1977. 4-غابة البوتوبيا، الطليعة-بغداد، 1980. 5-الذئب، افكار-عمان، 1982. 6-النملة والاسد، الحدباء-الموصل، 1985. 7-ريم، الاقلام بغداد، 1989. 8-هذا هو الرأي، البيان الكويت، 1990. 9-المربي 10-الشاعر نميل1990. 11-العالم بالالون، الرأيعمان، 1992. 12-عشتار، الاديب المعاصر-بغداد. 13-من قطع شجيرة الصفصاف، الحدباء الموصل، 1993.

مسرحيات الكبار: 1-الثلوج، النبراس- الموصل، 1974. 2-السعفة، الجامعة- الموصل، 1976. 3-الصحراء، الجامعة- الموصل، 1977. 4-الجدار، الاقلام- بغداد، 1980. 5- الراية، الحدباء- الموصل، 1992. 6- ثلاثية كلكامش، الشؤون الثقافية-بغداد، 2000-2003. نشر له اكثر من "300" قصة وسيناريو ومسرحية.

 تنشر قصصه في مجلتي المزمار، المسيرة، تموز، جيل الثورة، العراق، الحدباء "العراق"، اسامة "سوريا"، العربي الصغير "الكويت"، الشبل "السعودية" مجلة سامر، جريدة الرأي، جريدة الدستور "الاردن".

اعماله المحفوظة: 1-عشرات القصص للاطفال 2-مسرحيات الاطفال تدور في اطار تاريخ العراق القديم منها: اشتار، داماكي والوحش، الامير وابنة الحطاب، شو وبندا، فرسان الشمس، سمور امات.

طلال حسن وقصص الاطفال:

 اصدر طلال حسن تسع مجموعات قصصية للاطفال فضلاً عن ثلاثمائة قصة منشورة في الصحف والمجلات العراقية والعربية، ولديه العشرات من قصص الاطفال المخطوطة. وكانت الحكاية الشعبية في الوطن العربي المنهل الثر لقصص الاطفال في الوطن العربي، فقد وصلت قصصه القمة في هذا الفن في حركة تطوره، ووصل الى درجة الكمال الفني جعلته مثلاً للذين يكتبون للاطفال من بعده، وقد ظهرت قصص الاطفال في العراق مجرد شذرات تظهر هنا وهناك في هذه الصحيفة او تلك على فترات متباعدة وتتوارى في الزوايامن الصفحات الاخيرة او في مكان منسي مهمل في صفحة مجلة، فقد كان ادب الاطفال مهملاً حتى ظهرت مجلة (مجلتي) عام 1969 وجريدة (المزمار) عام 1970 وجريدة (المسيرة) وصفحة (الجيل الجديد) والسلسلة القصصية في مكتبة الطفل ونالت القصة القصيرة في مجلتي نسبة 6.821 من مساحات صفحاتها واستمدت معظمها موضوعاتها من واقع الحياة الاعتيادية، اعقبت ذلك قصص على غرار الحكايات الشعبية فالقصص ذات الطابع الخيالي. اما قصص المغامرات والقصص التاريخية فقد كانت اقل القصص ظهوراً، اما في المزمار فأن القصص شغلت 7.333 من مساحات صفحاتها واستمدت موضوعاتها من الحياة اليومية ولم تظهر القصة للاطفال في مجلة المسيرة، اما السلسلة القصصية فقد ضمت مجموعات قصصية الى جانب قصص طويلة. واصبح لهذه المجلة كادر متخصص وادباء متخصصون، وامتزج الرسم بالكلمة الحلوة وقصص الاطفال نوع من انواع اللعب الايهامي فهي تشبه الحلم بالنسبة للاطفال الصغار، ففي القصة مجال لهم لاعادة التوازن.

طلال صفاوي 1941-

 ولد بالموصل، اقام معرضه الأول اثناء دراسته بمعهد الفنون الجميلة، 1969 معرض 14تموز، 70-1971 معرض السبعين/ الربيع/ يوم الجامعة/ المعرض الشخصي الأول، 1973معرض البينالي/الفنانين العرب/المهن الصحية جمعية الاقتصاديين، أنجز تمثال بائع عرق السوس بالموصل، 1974 تمثال الابريق الموصلي، 1975 معرض اتحاد النساء/ تمثال ابن سينا، 1976 تمثالي الأسدين/ نافورة الشعلة، 1977 تمثال الشهيد في البصرة، شارك بعدد من مسابقات النحت في الموصل وبغداد، 98-1999 معارض فناني نينوى، محاضر بكلية الفنون لثلاث سنوات، كتب العديد من المقالات والمحاضرات الفنية، شغل مسؤولية متحف جامعة الموصل وله اليد الطولى بتأسيسه، عضو اتحاد الكتاب/ الخطاطين/ الفنانين/ المصورين وجمعية التشكيليين، 2000 معرض كلية الفنون-جامعة الموصل، مسلة للجنة الاستشارية وله مشاركات في معارض عدة.

طلال عبد الرحمن 1952-

 ولد طلال عبد الرحمن في لواء الموصل وتلقى علومه الأولية في منطقته ودخل كلية الآداب/جامعة الموصل/قسم اللغات عام 1971 وتخرج فيها عام 1975وكان يزاول الشعر ونشرت له جامعة الموصل ديوانه الشعري الأول (الجسر) عام 1975. وامتاز شعره بالعذوبة والطلاوة وهو في أُسرة من الشعراء أخوه الأكبر كامل النعيمي شاعر 1948-2005 وأخوه الأصغر منه كمال عبد الرحمن شاعر أيضاً انتمى الى الدراسات العليا في جامعة الموصل/ قسم اللغات وحصل على الماجستير عام 1979 ودرّس في قسم اللغات في كلية الآداب ونشر شعره في الصحف والمجلات العراقية والعربية. وفي فترة الحصار هاجر من العراق الى السويد، وكون له فرقة موسيقية. وكان يعزف على العود منذ كان طالباً في كلية الآداب وأشتهرت فرقته وسجل عدة أشرطة راجت رواجاً كبيراً في الغرب منها شريط (نايل) ويضم خمس عشرة أغنية والآخر (يا الله يا موليا) ويضم أربع عشرة أغنية. واغانيه من الفلكلور العراقي بتوزيع موسيقي غربي واحيا حفل إفتتاح مهرجان كان الدولي السينمائي عام 2000 بدعوة من الأمير الفرنسي (رينيه) أمير مقاطعة كان في جنوب فرنسا وزوج الممثلة الأميركية الشهيرة (كريس كيلي) التي ماتت في حادث طريق. قدم طلال عبد الرحمن الى العراق مرتين في عامي 2003، و 2004 ثم عاد الى السويد.

طلال عبد المجيد 1942-1983

 ولد طلال عبد المجيد في نينوى الجانب الشرقي من الموصل ودرس في مدارسها حتى اذا انهى دراسته الاولية دخل دورة المعلمين وعمل في الارياف وجاءت قصصه معبرة عن الاماكن والقرى التي عمل فيها معلماً. احب طلال عبد المجيد القراءة واقبل عليها بشغف متزايد ومارس في بداية حياته الادبية كتابة الشعر ثم اتجه الى كتابة القصة التي اولاها عنايته.

 كان في بداية السبعينات يعد وحداً من كتاب القصة الذين ينتظرهم مستقبل زاهر ومارس كتابة النقد في الاصحف واظهر نشاطاً ملموساً في الندوات الادبية التي كانت تقام في مدينة الموصل وهو من الجيل الذي ظهر فيه عدد لابأس به من كتاب القصة في الموصل مثل امجد \توفيق ونجمان ياسين وحسب الله يحيى وسالم العزاوي وطلال حسن ومحمد عطاء الله وغيرهم وكان دائم الحضور الى مقهى النهرين الكائن في شارع العدالة في الستينات وكانت تربطه علاقات حميمة بالادباء جميعاً ولفرط نشاطه اقدم على اختيار تسع قصص من القصص التي نشرها في الدوريات واصدرها في كتاب يحمل عنوان (المرحلة الثامنة) في عام 1970 وطبعه على نفقته الخاصة على الرغم من ظروفه الاقتصادية الصعبة في مطبعة الجمهور بالموصل.

 كانت القصص التسع التي اختارها من الكم الغزير من انتاجه القصصي هي (البداية والنهاية على خطين مختلفين، الثلاثة في مياه الوصول المزرية، السفر، ذات ليلة القمر يسقط على خيمة ممزقة، الليل بداية عوده الشيء القريب الذي ظهر ثلاث مرات، المرحلة الثامنة، دائرة الوحدة مع غاية الشوق)وتراوحت قصص المجموعة بين الفنية والتقريرية فهو يسرد قصته كما لو كانت تقريراً صحفياً او يرتقي بها الى مستوى القصة الفنية الجيدة ولانستطيع الحكم على مقدرته القصصية مادام العدد الاوفر من قصصه ضائعاً بين الصحف او في الادراج او انه لم يعد موجوداً بعد مأساة موته وهو عائد الى داره مساء على دراجته البخارية اذ داهمته سيارة يقودها رجل طائش وتركه مجندلاً في العراء ولم يعثر عليه الا بعد ان فارق الحياة واولاده صغار لايدركون.

 لقد خلق طلال عبد المجيد في مجموعته اليتيمة (المرحلة الثامنة) اجواء جميلة قفي قصص مثل (الضفة،دائرة الوحدة، مع غاية الشوق) جسد في القصة الاولى معاناة معلم في قرية شمالية.

 تكثر الجرذان في الكوخ الذي يقطنه مع زملائه المعلمين. فاذا سقط جرذ من السقف وسارع الزملاء لقتله تصور نفسه جرذياً محاصراً غير انه يسعى دائماً الى الهروب من واقعه الى ماضيه: الى اميرة حبيبته ويجسد في القصة الثانية فزع طفلين اضاعا امهما في السوق. ويعرض لنا القاص في القصة الثالثة حالة التخلف التي تسود قرية شمالية والاعتقاد بالخرافة والجهل الذي يؤدي الى شلل المرأة حينما يطلق زوجها عياراً نارياً لتسرع في الوضع.

 انه عالم غريب ذلك الذي يعرضه طلال عبد المجيد في قصته (مع غاية الشوق) وكأنه يقص علينا حدثاً من عالم آخر.. القاص معماري جيد حين يبني قصصه غير انه لايهتم بالطلاء الذي يعكس جمال بنائه تبدو العلاقات بين شخصياته انسانية وطبيعية، وهو في ابراز بواطنها لايقل جودة عن رسم علاقاتها الخارجية يملك قدرة جيدة على القص واسلوبه خاص به يمكن تمييزه عند قراءته بجمله القصيرة المتلاحقة وعباراته الجميلة(وحده مع حياته، ومعك، وزوجته، بعمق تتطلع فيه، لكنها تضحك، انت لم تعلمها هذا فقط وضعت لها البداية، جميلة، تطبق شفتيها على حافة الفنجان الخزفي، وتمتص القهوة بلذة ابعد من القبلة المحمومة، صوت وصدى، وتضع ساقاً على اخرى، وحماتها منزوية، تحصي حبات المسبحة للمرة الالف خلال ساعات يرضيك هذا، وهي تحبها تقف الى جانبها ضده في النزاع المفتعل وهو صامت، يلبس سترته، يعقد ربطة عنقه، فجأة يلمح وجهه، شعره، تخلله شعيرات بيضاء، وتلمح في عينيه النهاية). هذا الاسلوب الغريب في بناء الجمل والتراكيب تتخلله اخطاء لغوية واملائية ونحوية، وهو يلتصق ببيئته ويسبر اغوارها ويكشفها في قصصه كشفاً يدل على ثاقب بصيرته وامتلاء الحياة التي يحياها كما في قصصه (الليل بداية عودة، دائرة الوحدة، مع غاية الشوق) وفي القصة الاخيرة يلجأ القاص الى اسلوب الحوار في تصويره للبيئة، تحليل جيد لمشاعر سائق العربة وفيها طعم من قصة يوسف ادريس (الحوذي) وهو في تجسيده لحياة القرية افضل منه في تجسيده حياة المدينة كما في قصة (الضفة) الا ان القصة تتسطح بين يديه عند تناوله القضية الفلسطينية كما في قصته (المرحلة الثامنة) حيث يذعن فيها بعاطفية باكية لابثورية كاسحة كما فعل في قصته المقالية (السفر) التي روى فيها سفر البطل مع وفد عمالي لتمثيل بلاده مصوراً فيه فوائد النقابة ومقارناً بين الحاضر والماضي الخالي من وجود النقابات.

 وقد تستهويه العامية احياناً فيضعها على لسان شخصياته، وهو غير مجيد في استخدام هذه اللغة وغير قادر على التعبير من خلالها على مستوى الشخصية، يسعى احياناً الى الرمز محاولاً ان يعمق من خلاله الحدث كما فعل في قصته (ذات ليلة والقمر يسقط على خيمة ممزقة) وهي قصة حب يستعير لها رمزي (عروة بن الورد وحبيبته سلمى) الا انه لم يوفق في دمج الرمز مع بنية القصة وظهر الانفصال واضحاً بين الماضي الرمزي والحاضر المعاصر.

 لم يقدم طلال عبد المجيد افضل قصصه في هذه المجموعة واساءت الاخطاء المطبعية الكثيرة اساءة كبيرة اليها وتوفاه الاجل في حادث طريق قبل ان يتمكن من جمع قصصه الاخرى في كتاب.

طلال عيسى 1947-

ولد في الموصل وتلقى علومه الأولية فيها، حصل على دبلوم نحت من معهد الفنون الجميلة في دمشق عام 1970عمل في مديرية الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة والإعلام1973-1978، نحات ومارس فن الملصق. أقام في دمشق معرضاً للرسم وآخر للنحت عضو في نقابة الفنانين 1987.

طلال يحيى ابراهيم الطوبجي 1960-

ولد في الموصل 18/2/1960. تخرج في كلية الاداب جامعة الموصل/ قسم اللغة العربية عام 1982. حصل على درجة الماجستير عام 1986. تعين في جامعة صلاح الدين/ كلية الاداب في 3/1/1989.

حصل على شهادة الدكتوراه في جامعة الموصل عام 1996. ونال لقب استاذ مساعد عام 1998. واوفد الى جامعة ظمار/الجمهورية اليمنية لمدة ثلاثة اشهر في تشرين الاول عام 2001. نشر عشرة بحوث اكاديمية واشرف على رسائل جامعية وشارك في مؤتمري كلية الاداب.

طلعت رشاد الياور 1932-

ولد في الموصل وانهى دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية عام1954 ودخل كلية الآداب قسم الآثار وتخرج فيها عام1958 ثم سافر الى المانيا الغربية وحصل على الدكتوراه من جامعة ماينس في الآثار الاسلامية عام1968. عمل عميداً للطلبة ورعاية الشباب عام1969 ومستشاراً ثقافياً في السفارة العراقية في المانيا عام1977 ثم مستشاراً في الدائرة الثقافية في ايطاليا 1980. رأس قسم الآثار بكلية الآداب بجامعة بغداد عام1982 فمساعدا لرئيس جامعة بغداد عام1982 ومساعد الرئيس للدراسات العليا عام1987 ثم رئيساً لقسم الآثار عام1992 وعين عضواً في المجمع العلمي عام1996.

شارك في اكثر من عشر مؤتمرات وندوات علمية عربية وعالمية داخل القطر وخارجه في الخرطوم وبولونيا والمانيا اشرف على عدد من رسائل الدكتوراه والماجستير ونال نوط الاستحقاق العالي عام1993. يتقن الالمانية من مؤلفاته: 1-العمارة العربية الاسلامية في مصر 2-المجتمع العربي.

طليع ذنون جاسم 1936-

 خريج كلية التربية 1957، مدرس فيزياء في الأعدادية المركزية ومتوسطة الحدباء و الكرامة و الوثبة و اعدادية المستقبل و نقل الى الأشراف التربوي.

طه الحاج الياس 1923

ولد في الموصل وانهى دراسته الاولية فيها ودخل دار المعلمين العالية وحصل على شهادة الدكتوراه من انكلترا في فلسفة التربية ودرّس في جامعة بغداد حتى احيل على التقاعد لبلوغه السن القانوني.

من مؤلفاته: 1-الانضباط لاطفال وشبان اليوم لجورج ف شيفاكوف (ترجمة 1962). 2-تربية العقل الناقد لولنكتن وولنكتن (ترجمة 1965). 3-الادارة التربوية لدور ومعاهد المعلمين والمعلمات 1968. وقدم العديد من الكتب والرسائل مذكورة في خطط وزارة التربية والتعليم. ملحق

طه محمود حسين شلاوي 1954-

 خريج الموصل كلية التربية 1979 عين في السنة نفسها لمادة الكيمياء درس في الجزائر لمدة سنتين وتنقل في مدارس عدة واصبح مديراً لمتوسطة الحدباء ثم للمتوسطة المركزية 2000.

 

الموسوعة

 حرف الألف - حرف الباءحرف التاء - حرف الثاء - حرف الجيم - حرف الحاء - حرف الخاء - حرف الدال - حرف الذال - حرف الراء - حرف الزاي - حرف السين - حرف الشين - حرف الصاد - حرف الضاد - حرف الطاء - حرف العين - حرف الغين - حرف الفاء - حرف القاف - حرف الكاف - حرف اللام - حرف الميم - حرف النون - حرف الهاء - حرف الواو - حرف الياء - الملحقات - المراجع

 

نسخ ونشر الموسوعة حق محفوظ للجميع مع ذكر المصدر

موقع الدكتور عمر الطالب